موقع منتـديات الوسيط الإقتصاديه


العودة   الوســٌـيـطَ > موقع الوسيط بورصة واسهم و عملات وسلع وعقارات ومعادن > الوسيط الاَسـهم الخـليَجيـةُ والعالمَيةٌ

الوسيط الاَسـهم الخـليَجيـةُ والعالمَيةٌ موقع منتـديات الوسيط الإقتصاديه للاسهم والبورصه و العملات والمعادن والسلع ألأخبار ألأقتصادية» أسهم خـليَجيـةُ» أسهم عربية اسهم عالمَيةٌ» بورصة خـليَجيـةُ وعالمَيةٌ


البورصة التونسيه

الوسيط الاَسـهم الخـليَجيـةُ والعالمَيةٌ


 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-04-11, 01:24AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
waseeet
الادارة
admin
إحصائية العضو








waseeet غير متواجد حالياً


وسام: التميز - السبب: وسام الاداره

البورصة التونسيه

البورصة التونسيه

منتـديات الوَســٌـــيــطَ الاَسـهم الخـليَجيـةُ والعالمَيةٌ ألأخبار ألأقتصادية» أسهم خـليَجيـةُ» أسهم عربية اسهم عالمَيةٌ» بورصة خـليَجيـةُ وعالمَيةٌ
بورصة تونس
نبذة تــــاريخية عن نشأة وتطور بورصة تونس
تمثل البورصة سوقا يلتقي فيه المستثمرون لشراء وبيع سندات رأس المال أو سندات الدين المصدرة من قبل الشركات و الدولة و الجماعات المحلية. وبالتالي تضمن البورصة سيولة السندات للمستثمرين وتسمح للمؤسسات بالحصول على التمويلات اللازمة لتنمية أنشطتها عبر اللجوء إلي الاكتتاب العام وعلى هذا الأساس تشكل البورصة إحدى الروافد الأساسية لتمويل الاقتصاد.
مهامنا:
إدارة السوق التونسية للأوراق المالية عن طريق:
إدراج سندات جديدة بتسعيرة البورصة
تنظيم المبادلات وتسعير السندات في أحسن ظروف من المساواة والأمان والشفافيّة
نشر معلومات السّوق
تطوير البورصة والترويج لها.
طموحاتنا:
المساهمة الفاعلة في عملية تطوير العقليات بخصوص الميدان المالي في اتجاه ترسيخ الادخار بالبورصة في عادات المدخرين وإرساء التمويل عن طريق البورصة في ثقافة تسيير الشركات التونسية.
اكتساب مكانة أساسية في القطاع المالي التونسي.
فتح أبواب الطّموح أمام الشركات التونسيّة بتمكينها من تصور مشاريع أكبر مع إنجاز أسرع بما يمكنها من تقليص آجال نموّها و من بلوغ مستوى العالمية.
المساهمة في النشر على أوسع نطاق لثقافة الشفافية والتسيير الرّشيد.
المساهمة في إشعاع تونس على محيطها الإقليمي.
مزايانا :
محيط اقتصادي واجتماعي ملائم : أسس اقتصادية متينة، آفاق واعدة، إدارة سليمة للاقتصاد ، تحكم في التضخّم المالي، سلم اجتماعي.
إطار قانوني وتشريعي متطوّر ومطابق للمواصفات العالميّة .
تقنية تداول متقدّمة، توفّر النّجاعة والأمان .
نظام لضمان حسن إنهاء المعاملات.;
اشتراط المهنيّة، ومتانة الوضعيّة المالية والنزاهة على جميع المتدخّلين ضمانا لمصالح المستثمرين.
مكاننا:
تحتلّ البورصة مكانا مركزيا في السّوق المالية بين مؤسسات السوق الأخرى:
شركات وساطة خاضعة لترخيص مسبق تتولى وحدها نشاط تبادل السّندات في البورصة.
الشركة التونسية بين المهنيين للمقاصة وإيداع الأوراق المالية تؤمّن عملية الدفع مقابل تسليم السّندات.
صندوق ضمان عمليّات السّوق يِؤمّن ضمان حسن إنهاء عمليّات التداول بين الوسطاء.
هيئة السّوق المالية وهي السلطة الرقابية تسهر عل حماية المستثمرين وعلى حسن سير أسواق البورصة.
أسواق البورصة:
1. تخصص تسعيرة البورصة لتداول السّندات التي تستجيب لشروط الإدراج المنصوص عليها بالترتيب العام للبورصة. وهي تشمل على الأسواق التاليّة:
سوق سندات رأس المال وتحتوي على سوق رئيسية مخصصة للشركات ذات الحجم الكبير وسوق بديلة مفتوحة للشركات الصغرى والمتوسطة ذات الأفاق الواعدة.
السّوق الرقاعيّة : وهي مخصّصة لتداول سندات الدّين.
سوق لتداول حصص الصناديق المشتركة للديون.
2. السّوق الموازية : تخصص لتداول أسهم الشركات التي تلجأ إلى الاكتتاب العام وهي غير مدرجة بالبورصة.
3. أما تبادل أسهم الشركات التي لا تلجأ إلى الاكتتاب العام فهي تخضع لعملية تسجيل بالبورصة.
الامتيازات والحوافز :
بالنسبة إلى المستثمرين والمدّخرين:
توظيفات توفر السيولة والمردوديّة خاصّة على المدى الطّويل.
تقييم متواصل للممتلكات.
إعفاء جبائي للقيمة الزائدة
تخفيض ضريبي لفائدة أصحاب حسابات الادخار في الأسهم (CEA) (CEA ).
اكتساب صفة مساهم وشريك في الملكية في شركات ذات صيت.
بالنسبة إلى الشركات:
تعبئة موارد مباشرة لدى المستثمرين بأقل تكلفة.
تعزيز الشهرة وتدعيم السمعة.
تخفيض ضريبي لمدّة الخمس السنوات التي تلي الإدراج بالبورصة.
ضمان الديمومة عبر تسهيل الإحالة.
أهم المحطات في تاريخ بورصة تونس :
فيفري 1969: إحداث بورصة الأوراق المالية في شكل مؤسسة عمومية.
نوفمبر 1994 : إعادة تنظيم السوق المالية بفصل مهام الرقابة وتسيير السّوق.
نوفمبر 1995: إنشاء بورصة الأوراق المالية بتونس في صيغة شركة خفيّة الإسم . يمتلكها وسطاء البورصة بالتساوي
أكتوبر 1996: انطلاق العمل بنظام التداول الالكتروني NSC.
أفريل 1998 : انطلاق مؤشر توناندكس حسب القاعدة 1000 في 31 ديسمبر 1997.
ديسمبر 2007: انطلاق السّوق البديلة الموجّهة إلى الشركات الصغرى والمتوسطة. تشغيل آخر نسخة لنظام التداول الإلكتروني NSC.


تنظيم البورصة

البورصة هي المكان الذي يتم فيه تبادل الأوراق المالية التي تصدرها الشركات خفية الاسم و تتوزع هذه الشركات إلى نوعين:
الشركات التي تلجأ إلى الاكتتاب العام أو شركات المساهمة العامة,
الشركات التي لا تلجأ إلى الاكتتاب العام أو شركات المساهمة الخصوصية.
عرف القانون عدد117 لسنة 1994 المتعلق بإعادة تنظيم السوق المالية الشركات التي تلجأ إلى الاكتتاب العام كما يلي :
الشركات التي تنص نظمها الأساسية على ذلك
الشركات التي تكون أوراقها المالية مدرجة بالبورصة
البنوك وشركات التأمين مهما كان عدد مساهميها
الشركات التي يبلغ عدد مساهميها مائة مساهم فأكثر
مؤسسات التوظيف الجماعي في الأوراق المالية
الشركات والمؤسسات من غير مؤسسات التوظيف الجماعي في الأوراق المالية التي تلجأ قصد توظيف أوراقها المالية إلى وسطاء أو إلى أية وسيلة إشهارية أو إلى السعي المصفقي.
كل الشركات الخفية الاسم التي لا يخصها هذا التعريف تعتبر شركات لا تلجأ إلى الاكتتاب العام.

يتم التعامل على الأوراق المالية ببورصة تونس وفقا لإحدى الصيغتين التاليتين:

التداول : بالنسبة للأوراق المالية للشركات التي تلجأ إلى الاكتتاب العام "شركات المساهمة العامة"
التسجيل بالنسبة للأوراق المالية للشركات التي لا تلجأ إلى الاكتتاب العام "شركات المساهمة الخصوصية".
1. التداول في أسواق البورصة

تتوزع الأوراق المالية لشركات المساهمة العامة لصنفين : السندات المدرجة ويتم تداولها بتسعيرة البورصة والسندات غير المدرجة ويتم تداولها بالسوق الموازية.

أ- التداول بتسعيرة البورصة :

تخصص تسعيرة البورصة إلى تداول سندات المساهمة وسندات الدين المصدرة من قبل الشركات الخفية الاسم التي تستجيب لشروط الإدراج التي ينص عليها الترتيب العام للبورصة وكذلك سندات الدين المصدرة من قبل الدولة والجماعات المحلية. وتتضمن تسعيرة البورصة سوقين : سوق سندات رأس المال وسوق سندات الدين.

* سوق سندات رأس المال وهي مفتوحة لسندات الشركات التي تم قيدها وإدراجها بالبورصة والتي تستجيب إلى شروط البقاء التي تنص عليها التراتيب ذات الصلة. وتتكون من سـوق رئيسيـة و ســوق بديلة.


* سوق سندات الدين وهي مفتوحة بصفة آلية لسندات الدولة والجماعات المحلية في حين يتطلب قبول سندات الدين التي تصدرها الشركات الاستجابة إلى الشروط التي ينص عليها الترتيب العام للبورصة.

ب- التداول بالسوق الموازية:

يتم في هذه السوق تداول الأوراق المالية للشركات التي تلجأ إلى الاكتتاب العام والتي هي ليست مدرجة بتسعيرة البورصة.

2. عمليات التسجيل بالبورصة :

تخضع كل إحالة لملكية أوراق مالية تتم خارج إحدى أسواق البورصة إلى عملية تسجيل ع بالبورصة. على أنه يمكن أن يتم تبادل الأوراق المالية للشركات التي لا تلجأ إلى الاكتتاب العام بالسوق الموازية وذلك بطلب من البائعين والمشترين الذين يرغبون في الانتفاع بمزايا السوق وذلك تبعا للفصل 71 من القانون عدد117 لسنة 1994.

لا يمكن للعمليات التي تخص أوراق الشركات التي تلجأ إلى الاكتتاب العام إلى أن تكون موضوع عملية تسجيل إلا في الحالات التي ينص عليها الفصل 70 من القانون عدد117 لسنة 1994.

تخضع كل إحالة ملكية بين أشخاص غير مقيمين يكون موضوعها أوراق مالية مصدرة من قبل شركات غير مقيمة خاضعة للقانون التونسي إلى واجب التصريح بها لدى البورصة وذلك لتسجيلها دون تكاليف ويجب أن يتم القيام بالتصريح المذكور في أجل أقصاه 15 يوما من تاريخ تسجيلها بدفاتر الشركة المعنية.







التوقيع

رد مع اقتباس
 

انتقال سريع - منتـديات الوَســٌـــيــطَ

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:10PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظه لــ الوسيـط © 2006 -2014